عاجل شاب مصرى ينتحر بسبب الحب من طرف واحد ورسالة قبل الانتحار لو سألت عليا أنا عند ربنا 2017

شاب مصرى ينتحر بسبب الحب من طرف واحد تعرف على تفاصيل الواقعه الغريبة من نوعها والتى تفاجأ بها الكثير الان فكانت اخر رسائلة قبل الانتحار هى “لو سألت عليا أنا عند ربنا”

التفاصيل انه شاب فى مقتبل عمره وهو فى مشارف العشرينات ينتحر بسبب عدم إرتباطه بالتى أحبها ورفضها للإرتباط به عاطفيا فهل هذا يستدعى الإنتحار، وحيال ذلك الحادث الاليم قررت نيابة مصر القديمة الجزئية برئاسة المستشار محمد حسين، التصريح بدفن جثة شاب فى العقد الثانى من عمره عقب انتحاره بإلقاء نفسه فى نهر النيل بكورنيش مصر القديمة، لرفض حبيبته الارتباط به.

شاب مصرى ينتحر بسبب الحب من طرف واحد ورسالة قبل الانتحار لو سألت عليا أنا عند ربنا 2017
شاب مصرى ينتحر بسبب الحب من طرف واحد ورسالة قبل الانتحار لو سألت عليا أنا عند ربنا 2017

شاب مصرى ينتحر بسبب الحب من طرف واحد

كما أمرت النيابة بتشريح الجثمان لبيان سبب الوفاة، وإعداد تقرير فنى حول الصفة التشريحية، وكلفت النيابة العامة الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة بسرعة التحريات حول الواقعة، كشفت تحقيقات النيابة أن الشاب توجه إلى كورنيش مصر القديمة، وأعطى هاتفه وحافظة نقوده إلى أحد الأشخاص وألقى بنفسه فى مياه النيل.

وباستدعاء شاهد العيان أمام النيابة، أقر بالواقعة، وأكد أن الشاب أعطاه متعلقاته الشخصية، وقال له: “لو حد سأل عليا من أهلى أو حبيبتى قولهم عند ربنا” ولم يفهم منه شيئا، ثم ألقى نفسه فى النيل، ولم يستطع إنقاذه.

وبسؤال أسرة الشاب أقروا أنه تقدم لخطبة فتاة، ولكنها رفضت الارتباط به، فدخل فى حالة من الاكتئاب الشديد، ولم يتهموا أحدا بارتكاب الواقعة، فما رأيكم بهذه الواقعة هل اصبح المجتمع المصرى ذو إحساس ومشاعر كبيره كهذه أم هذا تراهات وكلام فاضى.