شاهد فيديو موقف مذيعة التليفزيون المصري المحرج على الهواء ببرنامج صباح الخير يا مصر الجمعه 6-6-2014 يوتيوب

افضل شىء فى برامج التليفيزيون ان يوجد مواقف طريفه ومضحكه خلال البرامج التى تذاع على الهواء مباشرة ولن يكون هذا موقف طريف ولكنه موقف محرج جدا للمذيعة وجاء الموقف بالتفصيل ، الرئيس صوفي أبو طالب، رغم أنه أحد الثمانية الذين حكموا مصر، بعد سقوط الملكية، إلا أن إحدى مذيعات التليفزيون المصري لا تعرف اسمه. ففي برنامج «صباح الخير يا مصر»، وجهت المذيعة حكمت عبد الحميد سؤالا إلى ضيفها، ناصر فياض، نائب رئيس تحرير صحيفة «الوفد» وطلبت منه المقارنة بين بين الرئيس عدلي منصور، ولأنها لا تعلم اسم الرئيس المؤقت «صوفي أبو طالب»، قالت «وبين من حكموا مصر بعد اغتيال السادات؟». وقالت المذيعةبحسب”اونا”: «هل نقدر نقارن بين عدلي منصور، وبين من قاموا بإدارة مصر بعد اغتيال السادات؟ لأن دي مرحلة انتقالية ودي مرحلة انتقالية، وده رئيس وده رئيس».

52

وصوفي أبو طالب، قام بإدارة شؤون مصر أقل من 10 أيام، عقب اغتيال الرئيس محمد أنور السادات، من 6 إلى 14 أكتوبر 1981، لأنه كان رئيس مجلس الشعب وقتها، كما أنه لم يصدر أي قرارات تشريعية.